Jump to content
IslamicTeachings.org

MUSLIM WOMAN

Members
  • Content Count

    1,173
  • Joined

  • Last visited

  • Days Won

    41

Everything posted by MUSLIM WOMAN

  1. Q: Is it correct to write R.I.P (may he rest in peace) for a non-Muslim after his demise? What does Islam say about this? A: It is not permissible in Islam to make dua for the forgiveness of a non-Muslim who has died upon kufr. Hence one should refrain from writing (R.I.P) for non-Muslims after their demise. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. وَلَا تُصَلِّ عَلَىٰ أَحَدٍ مِّنْهُم مَّاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَىٰ قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّـهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ ﴿التوبة: ٨٤﴾ ويحرم سؤال العافية مدى الدهر أو خير الدارين ودفع شرهما أو المستحيلات العادية كنزول المائدة قيل والشرعية والحق حرمة الدعاء بالمغفرة للكافر لا لكل المؤمنين كل ذنوبهم (الدر المختار 1/ 522) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  2. Are there four rakats sunnat after esha according to Hanafi Madhab ? I was taught there are two rakats only. Which one is correct?
  3. Q: I live in North America and if I open up a pizza shop here that sells pork, beef and chicken pizzas then would my income be halaal or haraam? Chicken and beef will not be halaal either (as the animal would not be slaughtered in the halaal way). There might be a way to offer halaal chicken pizza, would that make a difference? I will not be eating from this shop but this shop will be my only source of income. So I will be supporting my family from this income. A: It is haraam in Islam for one to consume or deal in haraam (e.g. pork, carrion, meat of animals that the name of Allah Ta'ala was not taken at the time of slaughter, or animals that were not slaughtered according to the Islamic method of slaughter). In all these cases it is impermissible to purchase, to sell and to consume such meat. The income acquired through their sale will also be haraam. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. وَلَا تَأْكُلُوا مِمَّا لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللَّـهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَىٰ أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ ﴿الأنعام: ١٢١﴾ إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ بِهِ لِغَيْرِ اللَّـهِ ۖ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلَا عَادٍ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ۚ إِنَّ اللَّـهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ﴿البقرة: ١٧٣﴾ عن عامر قال سمعت النعمان بن بشير يقول سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الحلال بين والحرام بين وبينهما مشبهات لا يعلمها كثير من الناس فمن اتقى المشبهات استبرأ لدينه وعرضه ومن وقع في الشبهات كراع يرعى حول الحمى يوشك أن يواقعه ألا وإن لكل ملك حمى ألا إن حمى الله في أرضه محارمه ألا وإن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب (رواه البخاري 1/13) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  4. Q: I have read this at many places that four rakaats (sunnat-e-muakkadah) before zuhar salaah is equivalent in reward to Tahajjud salah. Can you please let me know if there is any Sahih hadith proving this? A: The Hadeeth appears in At-Targheeb wat Tarheeb; Hadeeth number: 840 عن البراء بن عازب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال من صلى قبل الظهر أربع ركعات كأنما تهجد بهن من ليلته ومن صلاهن بعد العشاء كمثلهن من ليلة القدر It is reported from Hazrat Bara' bin Aazib (Radiyallahu Anhu) that Rasulullah (Sallallahu Alayhi Wasallam) said: "The one who performs the four rakaats sunnat-e-muakkadah before zuhr receives the reward as though her performed four rakaats of tahajjud and the one who performs four rakaats after esha salaah receives the reward of performing four rakaats on the night of Qadar." And Allah Ta'ala knows best. وروي عن البراء بن عازب رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال من صلى قبل الظهر أربع ركعات كأنما تهجد بهن من ليلته ومن صلاهن بعد العشاء كمثلهن من ليلة القدر (الترغيب والترهيب 1/453) قال الهيثمي في مجمع الزوائد: رواه الطبراني في الأوسط وفيه ناهض بن سالم الباهلي وغيره ولم أجد من ذكرهم (2/220) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  5. Q: We have only one daughter. According to the Shariah the distribution of property in inheritance after one passes away says she receives half of her father's wealth. However we want to bequeath the other half of the wealth to her as a gift after our demise. Is it permissible? A: Suspending a gift for someone upon one's demise is known as Wasiyyat (i.e. a bequest). Wasiyyat is only permissible if it is from one third of the estate and it is made for someone besides the heirs. If Wasiyyat is made on behalf of an heir, then the Wasiyyat will be invalid. Hence it is impermissible to make Wasiyyat for one's daughter (i.e. for an amount more than her Shari'ee stipulated share of the inheritance). However, if one wishes, one may make over the gift during one's lifetime in the condition where one is well (i.e. one does not gift when one is in the final illness). In that case, the one gifted will become the sole owner of the item and have complete control to deal in the gifted item as he/she pleases. And Allah Ta'ala knows best. يُوصِيكُمُ اللَّـهُ فِي أَوْلَادِكُمْ ۖ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنثَيَيْنِ ۚ فَإِن كُنَّ نِسَاءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ ۖ وَإِن كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ ۚ وَلِأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ ۚ فَإِن لَّمْ يَكُن لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلِأُمِّهِ الثُّلُثُ ۚ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلِأُمِّهِ السُّدُسُ ۚ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَا أَوْ دَيْنٍ ۗ آبَاؤُكُمْ وَأَبْنَاؤُكُمْ لَا تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعًا ۚ فَرِيضَةً مِّنَ اللَّـهِ ۗ إِنَّ اللَّـهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا ﴿١١﴾ ويروى عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " لا وصية لوارث إلا أن يشاء الورثة " منقطع هذا لفظ المصابيح . وفي رواية الدارقطني : قال : " لا تجوز وصية لوارث إلا أن يشاء الورثة " (مشكاة رقم 3074) عن أبي هريرة رضي الله عنه : أن النبي صلى الله عليه و سلم قال إذا مات الإنسان انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية وعلم ينتفع به وولد صالح يدعو له (جامع الترمذي رقم 1376) تحابوا وعلى ذلك انعقد الإجماع وتصح بالإيجاب والقبول والقبض أما الإيجاب والقبول فلأنه عقد والعقد ينعقد بالإيجاب والقبول والقبض لا بد منه لثبوت الملك وقال مالك رحمه الله يثبت الملك فيه قبل القبض اعتبارا بالبيع وعلى هذا الخلاف الصدقة ولنا قوله عليه الصلاة والسلام لا تجوز الهبة إلا مقبوضة والمراد نفي الملك لأن الجواز بدونه ثابت ولأنه عقد تبرع وفي إثبات الملك قبل القبض إلزام المتبرع شيئا لم يتبرع به وهو التسليم فلا يصح بخلاف الوصية لأن أوان ثبوت الملك فيها بعد الموت ولا إلزام على المتبرع لعدم أهلية اللزوم وحق الوارث متأخر عن الوصية فلم يملكها قال فإن قبضها الموهوب له في المجلس بغير أمر الواهب جاز استحسانا وإن قبض بعد الافتراق لم يجز إلا أن يأذن له الواهب في القبض والقياس أن لايجوز في الوجهين وهو قول الشافعي رحمه الله لأن القبض تصرف في ملك الواهب إذ ملكه قبل القبض باق فلا يصح بدون إذنه ولنا أن القبض بمنزلة القبول في الهبة من حيث إنه يتوقف عليه ثبوت حكمه وهو الملك والمقصود منه إثبات الملك فيكون الإيجاب منه تسليطا له على القبض بخلاف ما إذا قبض بعد الافتراق لأنا إنما أثبتنا التسليط فيه إلحاقا له بالقبول والقبول يتقيد بالمجلس فكذا ما يلحق به بخلاف ما إذا نهاه عن القبض في المجلس لأن الدلالة لا تعمل في مقابلة الصريح.(الهداية 3/283) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  6. Q: Where I work, sometimes it is not possible to perform complete Salaah. In Islam can we just perform fardh only when at work? A: One should also perform the Sunnat e Muakkadah. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. ( وسن ) مؤكدا ( أربع قبل الظهر و ) أربع قبل ( الجمعة و ) أربع ( بعدها بتسليمة ) قال الشامي في رد المحتار : مطلب في السنن والنوافل قوله ( وسن مؤكدا ) أي استنانا مؤكدا بمعنى أنه طلب طلبا مؤكدا زيادة على بقية النوافل ولهذا كانت السنة المؤكدة قريبة من الواجب في لحوق الإثم كما في البحر ويستوجب تاركها التضليل واللوم كما في التحرير أي على سبيل الإصرار بلا عذر كما في شرحه وقدمنا بقية الكلام على ذلك في سنن الوضوء (رد المحتار 2/ 12) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  7. Asking someone if they enjoyed their Christmas Q: I have an aunt that asked if we had a nice Christmas. I don't believe what she had said. Is this permissible? If not, what is the sin or punishment for this act? A: We are commanded to refrain from emulating the kuffaar as well as adopting their ways. Nabi Sallallahu Alaihi Wasallam said من تشبه بقوم فهو منهم (the one who emulates a people will be counted from amongst them (in the sight of Allah Ta’aala)). Hence, it is not permissible for Muslims to congratulate non Muslims at the time of their religious festivals by saying "merry Christmas, happy Christmas, or happy diwali, etc" nor is it permissible for a believer to ask anyone whether they had enjoyed their Christmas as this results in one expressing happiness and pleasure upon the kufr practices of the kuffaar and their religious celebrations. If one had uttered such a word, then one should sincerely repent to Allah Ta'ala for committing this sin and make a firm resolve that one will not repeat this in the future. For further details refer tohttp://muftionline.co.za/node/6343 And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. عن ابن عمر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من تشبه بقوم فهو منهم. (سنن أبي داود رقم 4033) من تشبه بقوم أي من شبه نفسه بالكفار مثلا في اللباس وغيره أو بالفساق أو الفجار أو بأهل التصوف والصلحاء الأبرار فهو منهم أي في الإثم والخير. (مرقاة شرح مشكاة 4/431). يكفر بوضع قلنسوة المجوس على رأسه على الصحيح إلا لضرورة دفع الحر والبرد وبشد الزنار في وسطه إلا إذا فعل ذلك خديعة في الحرب وطليعة للمسلمين وبقوله المجوس خير مما أنا فيه يعني فعله ... وبخروجه إلى نيروز المجوس لموافقته معهم فيما يفعلون في ذلك اليوم وبشرائه يوم النيروز شيئا لم يكن يشتريه قبل ذلك تعظيما للنيروز لا للأكل والشرب وبإهدائه ذلك اليوم للمشركين ولو بيضة تعظيما لذلك لا بإجابة دعوة مجوسي حلق رأس ولده وبتحسين أمر الكفار اتفاقا حتى قالوا لو قال ترك الكلام عند أكل الطعام حسن من المجوس أو ترك المضاجعة حالة الحيض منهم حسن فهو كافر كذا في البحر الرائق. (الفتاوى الهندية 2/276) عن عمرو بن الحارث ، أن رجلا دعا عبد الله بن مسعود إلى وليمة ، فلما جاء ليدخل سمع لهوا ، فلم يدخل ، فقال : ما لك رجعت ؟ قال : إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : من كثر سواد قوم فهو منهم ، ومن رضي عمل قوم كان شريكا في عملهم. (إتحاف الخيرة المهرة رقم 3297) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  8. Q: I wish to know what are the basic laws pertaining to iddat? A: In the case of talaaq, the 'iddat of a woman who experiences haidh is the passing of three haidh. In the case of the husband passing away, the 'iddat of a woman experiencing haidh will be four months and ten days . This law applies in the case where the husband passes away on the first of the lunar month. If he passes away during the month (i.e. on the second day of the month or any time thereafter), the 'iddat will be one hundred and thirty days. If the wife is pregnant, the iddat will be upon the delivery of the child in both cases (talaaq or husband passing away). The 'iddat of a woman who does not experience haidh (e.g. an old woman experiencing menopause) is the passing of three lunar months in the case of talaaq and four lunar months and ten days in the case where the husband passes away. This law applies in the case where the husband passes away on the first of the lunar month. If he passes away during the month (i.e. on the second day of the month or any time thereafter), the 'iddat will be ninety days in the case of talaaq and one hundred and thirty days in the case of the husband passing away. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. إذا وجبت العدة بالشهور في الطلاق والوفاة فإن اتفق ذلك في غرة الشهر اعتبرت الشهور بالأهلة وإن نقص العدد عن ثلاثين يوما وإن اتفق ذلك في خلاله فعند أبي حنيفة رحمه الله تعالى وإحدى الروايتين عن أبي يوسف رحمه الله تعالى يعتبر في ذلك عدد الأيام تسعون يوما في الطلاق وفي الوفاة يعتبر مائة وثلاثون يوما كذا في المحيط (الفتاوى الهندية 1/527) والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء (سورة البقرة الآية 228) (وهي في) حق (الحرة) ... (تحيض لطلاق) ولو رجعيا (أوفسخ بجميع أسبابه ... (بعد الدخول حقيقة أو حكما) ... (ثلاث حيض كوامل) لعدم تجزي الحيضة(الدر المجتار 3/504-505) (و ) العدة ( للموت أربعة أشهر ) بالأهلة لو في الغرة كما مر ( وعشرة ) من الأيام بشرط بقاء النكاح صحيحا إلى الموت ( مطلقا ) وطئت أو لا ولو صغيرة أو كتابية تحت مسلم ولو عبدا فلم يخرج عنها إلا الحامل (الدر المختار 3/510) والعدة لمن لم تحض لصغر أو كبر أو بلغت بالسن ولم تحض ثلاثة أشهر كذا في النقاية (الفتاوى الهندية 1/526) وعدة الحامل أن تضع حملها كذا في الكافي ... وسواء كانت عن طلاق أو وفاة أو متاركة أو وطء بشبهة كذا في النهر الفائق (الفتاوى الهندية 1/528) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  9. Q: My mother passed away a few days ago. Is there a kaffaarah to be paid for some missed salaah or fast? If so, how do we calculate it? A: If the deceased did not make a bequest, then money cannot be spent from the estate. However, if the heirs wilfully wish to spend from their own respective shares on behalf of the mayyit's missed Salaah or fast, they may do so. In this case the amount of sadaqatul fitr (fidyah) should be given to a poor Muslim for each missed Salaah or fast. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. ( فيخرج عنه وليه ) أي من له التصرف في حاله لوراثة أو وصاية ( من ثلث ما ترك ) الموصي لأن حقه في ثلث ماله حال مرضه وتعلق حق الوارث بالثلثين فلا ينفذ قهرا على الوارث إلا في الثلث إن أوصى به وإن لم يوص لا يلزم الوارث الإخراج فإن تبرع جاز (مراقي الفلاح ص191) وفي فتاوى الحجة وإن لم يوص لورثته وتبرع بعض الورثة يجوز ويدفع عن كل صلاة نصف صاع حنطة منوين ولو دفع جملة إلى فقير واحد جاز بخلاف كفارة اليمين وكفارة الظهار وكفارة الإفطار وفي الولوالجية ولو دفع عن خمس صلوات تسع أمنان لفقير واحد ومنا لفقير واحد اختار الفقيه أنه يجوز عن أربع صلوات ولا يجوز عن الصلاة الخامسة (هندية 1/125) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  10. Till which time can one perform fajr Salaah?Q: How much time before sunrise can one offer fajr Salaah? A: Till sunrise one can perform fajr Salaah. However if one is performing the Salaah and the sun begins to rise, the Salaah will be invalid and will have to be repeated after sunrise. It is makrooh for one to delay one's Salaah to the point that one fears the Salaah becoming qadhaa. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. أول وقت الفجر إذا طلع الفجر الثاني وهو البياض المعترض في الأفق وآخر وقتها ما لم تطلع الشمس لحديث إمامة جبريل عليه السلام فإنه أم رسول الله عليه الصلاة والسلام فيها في اليوم الأول حين طلع الفجر وفي اليوم الثاني حين أسفر جدا وكادت الشمس أن تطلع ثم قال في آخر الحديث ما بين هذين الوقتين وقت لك ولأمتك ولا معتبر بالفجر الكاذب وهو البياض الذي يبدو طولا ثم يعقبه الظلام لقوله عليه الصلاة والسلام لا يغرنكم أذان بلال ولا الفجر المستطيل وإنما الفجر المستطير في الأفق أي المنتشر فيه (الهداية 1/ 80) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  11. Q: In the Ahaadith what are the virtues mentioned with regards to wearing a turban? Was it a perpetual Sunnah of Nabi (Sallallahu Alayhi Wasallam)? Will a person get seventy times more reward if he performs salaah with a turban? A: Wearing a turban is a great Sunnah of Rasulullah (Sallallahu Alayhi Wasallam) which earns one immense reward. Wearing the turban was the general practice of Rasulullah (Sallallahu Alayhi Wasallam) and a shiaar (salient feature) of Deen in the noble era of Rasulullah (Sallallahu Alayhi Wasallam). As far as the Hadith in question is concerned, then this Hadith has not been authenticated by the Muhadditeen. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. حديث ( صلاة بخاتم تعدل سبعين بغير خاتم ) هو موضوع كما قال شيخنا وكذا رواه الديلمي من حديث ابن عمر مرفوعا بلفظ ( صلاة بعمامة تعدل بخمس وعشرين وجمعه بجماعة تعدل سبعين جمعة ) ومن حديث أنس مرفوعا ( الصلاة في العمامة تعدل عشرة آلاف حسنة) (المقاصد الحسنة ً#624) ومما لا يثبت ما أورده الديلمي في مسنده عن ابن عمر رفعه بلفظ : صلاة بعمامة تعدل بخمس وعشرين صلاة ، وجمعة بعمامة تعدل سبعين جمعة . وفيه : إن الملائكة يشهدون الجمعة معتمين ويصلون على أهل العمائم حتى تغيب الشمس . وفي لفظ عنه أيضا : جمعة بعمامة أفضل من سبعين بلا عمامة . وعنه [ أي ابن عمر ] وعن أبي هريرة معا : إن لله عز وجل ملائكة وقوفا بباب المسجد يستغفرون لأصحاب العمائم البيض . وعن جابر : ركعتان بعمامة أفضل من سبعين من غيرها . وعن أبي الدرداء : إن الله وملائكته يصلون على أصحاب العمائم يوم الجمعة ، وعن علي : العمامة حاجز بين المسلمين والمشركين . وعن ركانة : فرق ما بيننا وبين المشركين العمائم على القلانس . وبعضه أوهى من بعض (كشف الخفاء #1783) (ركعتان بعمامة) أي يصليها الإنسان وهو متعمم (خير من سبعين ركعة بلا عمامة) أي أفضل من سبعين ركعة يصليها حاسرا لأن الصلاة حضرة الملك والدخول إلى حضرة الملك بغير تجمل خلاف الأدب. (فر عن جابر) ورواه عنه أيضا أبو نعيم ومن طريقه وعنه تلقاه الديلمي فلو عزاه إلى الأصل لكان أولى ثم إن فيه طارق بن عبد الرحمن أورده الذهبي في الضعفاء وقال : قال النسائي : ليس بقوي عن محمد بن عجلان ذكره البخاري في الضعفاء وقال الحاكم : سئ الحفظ ومن ثم قال السخاوي : هذا الحديث لا يثبت. (فيض القدير #4468) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  12. Answering the Azaan Q: Whilst making Du'a, a person hears the Azaan. Should he stop making Du'a and respond to the Azaan instead? A: It is better to end one's dua and answer the Azaan. However if one continues making dua, it will be permissible. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. وَمَن يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّـهِ فَإِنَّهَا مِن تَقْوَى الْقُلُوبِ ﴿الحج: ٣٢﴾ ولا ينبغي أن يتكلم السامع في خلال الأذان والإقامة ولا يشتغل بقراءة القرآن ولا بشيء من الأعمال سوى الإجابة ولو كان في القراءة ينبغي أن يقطع ويشتغل بالاستماع والإجابة كذا في البدائع (الفتاوى الهندية 1/ 57) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  13. Applying surma while fasting Q: Does it invalidate or nullify the fast if you apply surma and sleep during the day? A: It will not nullify the fast. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. ( إذا أكل الصائم أو شرب أو جامع ) حال كونه ( ناسيا ) ... ( أو ادهن أو اكتحل أو احتجم ) وإن وجد طعمه في حلقه ... ( أو بقي بلل في فيه بعد المضمضة وابتلعه مع الريق ) كطعم أدوية ... ( لم يفطر ) جواب الشرط (الدر المختار 2/ 394-400) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  14. Q: Is it acceptable if I recite subhaana rabbial azeem in Ruku and subhaana rabbial a'la in sujud one time only instead of three times in the case when there is limited time available. For example I am performing Sunnah Salaah and Jamat has started or Qadha time is near etc. A: The Salaah will be valid. However it is better to read it at least thrice in order to conform to the Sunnah. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. و يقول في ​كوعه سبحان ربّي العظيم ثلاثا و ذلك أدناه (الفتاوى الهندية 1/74) وصرحوا بأنه يكره أن ينقص عن الثلاث وأن الزيادة مستحبة بعد أن يختم على وتر خمس أو سبع ما لم يكن إماما فلا يطول (رد المحتار 1/494) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  15. Can one discharge Fidyah for missed Salaahs? Q: What is the fidya to pay for each missed salah if some body has not performed his qadha salah. A: Discharging fidyah for the missed Salaah is not valid. As long as one is living one will have to perform the qadha Salaah. If one is unable to perform the Qadha Salaah standing, then one should sit and perform the Salaah. If one is unable to sit, then one should perform the Salaah while lying down. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. ولو فدى عن صلاته في مرضه لا يصح بخلاف الصوم قال الشامي : قوله ( ولو فدى عن صلاته في مرضه لا يصح ) في التاترخانية عن التتمة سئل الحسن بن علي عن الفدية عن الصلاة في مرض الموت هل تجوز فقال لا وسئل أبو يوسف عن الشيخ الفاني هل تجب عليه الفدية عن الصلواة كما تجب عليه عن الصوم وهو حي فقال لا اه وفي القنية ولا فدية في الصلاة حالة الحياة بخلاف الصوم (رد المحتار 2/74) إذا عجز المريض عن القيام صلى قاعدا يركع ويسجد لقوله عليه الصلاة والسلام لعمران بن حصين رضي الله عنه صل قائما فإن لم تستطع فقاعدا فإن لم تستطع فعلى الجنب تومئ إيماء ولأن الطاعة بحسب الطاقة قال فإن لم يستطع الركوع والسجود أومأ إيماء يعني قاعدا لأنه وسع مثله وجعل سجوده أخفض من ركوعه لأنه قائم مقامهما فأخذ حكمهما ولا يرفع إلى وجهه شيئا يسجد عليه لقوله عليه الصلاة والسلام إن قدرت أن تسجد على الأرض فاسجد وإلا فأوم برأسك فإن فعل ذلك وهو يخفض رأسه أجزأه لوجود الإيماء وإن وضع ذلك على جبهته لا يجزئه لانعدامه فإن لم يستطع القعود استلقى على ظهره وجعل رجليه إلى القبلة وأومأ بالركوع والسجود لقوله عليه الصلاة والسلام يصلي المريض قائما فإن لم يستطع فقاعدا فإن لم يستطع فعلى قفاه يومئ إيماء فإن لم يستطع فالله تعالى أحق بقبول العذر منه قال وإن استلقى على جنبه ووجهه إلى القبلة فأومأجاز لما روينا من قبل إلا أن الأولى هي الأولى عندنا خلافا للشافعي رضي الله عنه لأن إشارة المستلقي تقع إلى هواء الكعبة وإشارة المضطجع على جنبه إلى جانب قدميه وبه تتأدى الصلاة (هداية 1/161) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  16. Q: Silk cloth is haram for us. Explain to me why in detail please. A: The Hadith explains that wearing clothing made of silk is permissible for the women of this ummah and haraam for the men of this ummah. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. عن أبي موسى الأشعري أن رسول الله صلى الله عليه و سلم قال حرم لباس الحرير والذهب على ذكور أمتي وأحل لإناثهم (جامع الترمذي #1720) ( يحرم لبس الحرير ولو بحائل ) بينه وبين بدنه ( على المذهب ) الصحيح وعن الإمام إنما يحرم إذا مص الجلد قال في القنية وهي رخصة عظيمة في موضع عمت به البلوى ( أو في الحرب ) فإنه يحرم أيضا عنده وقالا يحل في الحرب ( على الرجل لا المرأة إلا قدر أربع أصابع ) (الدر المختار 6/351) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  17. for security purpose , i prefer not to use real name . Specially those who use social media , post real name with photographs , i find it too risky.
  18. Q: After a sajdah Ayat in salaah, does one recite Bismillah before continuing with the qiraat? A: No And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. وحاصله على ما ذكره الفقهاء كما في البدائع ملخصا أن المتلوة خارج الصلاة تؤدى على نعت سجدات الصلاة والمتلوة في الصلاة الأفضل أن يسجد لها ثم إذا سجد وقام يكره له أن يركع كما رفع رأسه سواء كان آية السجدة في وسط السورة أو عند ختمها وبقي بعدها إلى الختم قدر آيتين أو ثلاث فينبغي أن يقرأ ثم يركع فينظر إن كانت الآية في الوسط فإنه ينبغي أن يختمها ثم يركع وإن كانت عند الختم فينبغي أن يقرأ آيات من سورة أخرى ثم يركع (البحر الرائق 2/ 133) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  19. Q: During Janaza namaaz, is it necessary to make an odd number of saffs, if the gathering is small or big? A: It is not compulsory, however it is mustahab. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. وأفضل صفوفها آخرها إظهارا للتواضح قال الشامي : قوله ( وأفضل صفوفها آخرها الخ ) كذا في القنية وبحث فيه في الحلية بإطلاق ما في صحيح مسلم عنه خير صفوف الرجال أولها وشرها آخرها وبأن إظهار التواضع لا يتوقف على التأخر اه أقول قد يقال إن الحديث مخصوص بالصلاة المطلقة لأنها المتبادرة ولقوله من صلى عليه ثلاثة صفوف غفر له رواه أبو داود وقال حديث حسن والحاكم وقال صحيح على شرط مسلم ولهذا قال في المحيط ويستحب أن يصف ثلاثة صفوف حتى لو كانوا سبعة يتقدم أحدهم للإمامة ويقف وراءه ثلاثة ثم اثنان ثم واحدا اه فلو كان الصف الأول أفضل في الجنازة أيضا لكان الأفضل جعلهم صفا واحدا ولكره قيام الواحد وحده كما كره في غيرها هذا ما ظهر لي ( رد المحتار 2/214) فتاوى محمودية (13/204) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  20. Q: Should one read Bismillah Hir Rahmanir Rahim before reciting Duaa-e-Qunoot in the Witr Salaah? A: No And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. والوتر ثلاث ركعات لا يفصل بينهن بسلام كذا في الهداية والقنوت واجب على الصحيح كذا في الجوهرة النيرة إذا فرغ من القراءة في الركعة الثالثة كبر ورفع يديه حذاء أذنيه ويقنت قبل الركوع في جميع السنة ... والأولى أن يقرأ اللهم إنا نستعينك ويقرأ بعده اللهم اهدنا فيمن هديت ومن لم يحسن القنوت يقول ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار كذا في المحيط أو يقول اللهم اغفر لنا ويكرر ذلك ثلاثا وهو اختيار أبي الليث كذا في السراجية (الفتاوى الهندية 1/ 110) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  21. Q: If a person misses the first two rakaats of faradh namaaz, the Imam Saheb will recite only Surah Faatiha in the last two Rakats (which the person has attended), should he (the person) recite only Surah Fatihah in his last two rakaats? A: He should recite Surah Faatiha and a Surah. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. المسبوق من لم يدرك الركعة الأولى مع الإمام وله أحكام كثيرة كذا في البحر الرائق ... ومنها أنه يقضي أول صلاته في حق القراءة وآخرها في حق التشهد حتى لو أدرك ركعة من المغرب قضى ركعتين وفصل بقعدة فيكون بثلاث قعدات وقرأ في كل فاتحة وسورة ولو ترك القراءة في إحداهما تفسد ولو أدرك ركعة من الرباعية فعليه أن يقضي ركعة يقرأ فيها الفاتحة والسورة ويتشهد ويقضي ركعة أخرى كذلك ولا يتشهد وفي الثالثة بالخيار والقراءة أفضل هكذا في الخلاصة ولو أدرك ركعتين قضى ركعتين بقراءة ولو ترك في إحداهما فسدت (الفتاوى الهندية 1/ 90-91) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  22. Q: If a person passes away and we know that he had almost 30 years of missed Salaahs, how is it possible to pay fidya for that many missed prayers because it comes to more then twenty five thousand British pounds. A: To do fidyah on his behalf is an optional thing. It is not binding. You may give whatever amount you wish at your ease. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. ( ولو مات وعليه صلوات فائتة وأوصى بالكفارة يعطى لكل صلاة نصف صاع من بر ) كالفطرة ( وكذا حكم الوتر ) والصوم وإنما يعطى ( من ثلث ماله ) قال الشامي : مطلب في إسقاط الصلاة عن الميت قوله ( يعطى ) بالبناء للمجهول أي يعطي عنه وليه أي من له ولاية التصرف في ماله بوصاية أو وراثة فيلزمه ذلك من الثلث إن أوصى وإلا فلا يلزم الولي ذلك لأنها عبادة فلا بد فيها من الاختيار فإذا لم يوص فات الشرط فيسقط في حق أحكام الدنيا للتعذر بخلاف حق العباد فإن الواجب فيه وصوله إلى مستحقه لا غير ولهذا لو ظفر به الغريم يأخذه بلا قضاء ولا رضا ويبرأ من عليه الحق بذلك إمداد ثم اعلم أنه إذا أوصى بفديه الصوم يحكم بالجواز قطعا لأنه منصوص عليه وأما إذا لم يوص فتطوع بها الوارث فقد قال محمد في الزيادات إنه يجزيه إن شاء الله تعالى فعلق الإجزاء بالمشيئة لعدم النص وكذا علقه بالمشيئة فيما إذا أوصى بفدية الصلاة لأنهم ألحقوها بالصوم احتياطا لاحتمال كون النص فيه معلولا بالعحز فتشمل العلة الصلاة وإن لم يكن معلولا تكون الفدية برا مبتدأ يصلح ماحيا للسيئات فكان فيها شبهة كما إذا لم يوص بفدية الصوم فلذا جزم محمد بالأول ولم يجزم بالأخيرين فعلم أنه إذا لم يوص بفدية الصلاة فالشبهة أقوى واعلم أيضا أن المذكور فيما رأيته من كتب علمائنا فروعا وأصولا إذا لم يوص بفدية الصوم يجوز أن يتبرع عنه وليه والمتبادر من التقييد بالولي أنه لا يصح من مال الأجنبي ونظيره ما قالوه فيما إذا أوصى بحجة الفرض فتبرع الوارث بالحج لا يجوز وإن لم يوص فتبرع الوارث إما بالحج بنفسه أو بالإحجاج عنه رجلا يجزيه وظاهره أنه لو تبرع غير الوارث لا يجزيه نعم وقع في شرح نور الإيضاح للشرنبلالي التعبير بالوصي أو الأجنبي فتأمل وتمام ذلك في آخر رسالتنا المسماة ( شفاء العليل في بطلان الوصية بالختمات والتهاليل ) (رد المحتار 2/ 72) Answered by: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  23. Q: Is it Sunnah Muakkadah or Sunnah ghair Muakkadah to perform ghusal on a Friday? A: It is mustahab. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. وسن لصلاة جمعة ( و ) لصلاة ( عيد ) هو الصحيح كما في غرر الأذكار وغيره وفي الخانية لو اغتسل بعد صلاة الجمعة لا يعتبر إجماعا قال الشامي : قوله ( وسن الخ ) هو من سنن الزوائد فلا عتاب بتركه كما في القهستاني وذهب بعض مشايخنا إلى أن هذه الاغتسالات الأربعة مستحبة أخذا من قول محمد في الأصل إن غسل الجمعة حسن وذكر في شرح المنية أنه الأصح وقواه في الفتح لكن استظهر تلميذه ابن أمير حاج في الحلية استنانه للجمعة لنقل المواظبة عليه وبسط ذلك مع بيان دلائل عدم الوجوب والجواب عما يخالفها في البحر وغيره (رد المحتار 1/ 168) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
  24. Q: According to the Hanafi Mazhab is it better to perform nawaafil in the home or musjid? A: It is preferable that Sunnah and nafl namaaz be read at home. However, when it has become the practice of many people to disregard the sunnats, many of our ulama suggest that the sunnats be read in the musjid in order to emphasize the importance of the sunnats. And Allah Ta'ala (الله تعالى) knows best. والأفضل في النفل غير التراويح المنزل إلا لخوف شغل عنها والأصح أفضلية ما كان أخشع وأخلص قال الشامي في رد المحتار : قوله ( والأفضل في النفل الخ ) شمل ما بعد الفريضة وما قبلها لحديث الصحيحين عليكم بالصلاة في بيوتكم فإن خير صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة وأخرج أبو داود صلاة المرء في بيته أفضل من صلاته في مسجدي هذا إلا المكتوبة وتمامه في شرح المنية وحيث كان هذا أفضل يراعى ما لم يلزم منه خوف شغل عنها لو ذهب لبيته أو كان في بيته ما يشغل باله ويقلل خشوعه فيصليها حينئذ في المسجد لأن اعتبار الخشوع أرجح (رد المحتار 2/ 22) Answered by: Mufti Zakaria Makada Checked & Approved: Mufti Ebrahim Salejee (Isipingo Beach)
×
×
  • Create New...